الرئيسية - قصص سكس مصوره - قصه ليمونادا - قصه ليمونادا الجزء الثالث Lemonade Part3

قصه ليمونادا الجزء الثالث Lemonade Part3

يمارس الابن الجنس مع امه بعد رجوعها من الحلفه فتتاخر الام للصعود الى غرفه النوم للاب فينزل ليرى ماذا تفعل فيرى الصغير يضاجعها على الكنبه فيصرخ قائلا ماذا تفعلين ياامراه هل جننت وانتفض غضبا وطردهم الاثنين معا خارج المنزل الان ماذا نفعل ياامى قال الابن ؟ اخذ صفعه على وجهه لقد قلت لا ليس الان

ليس هناك نقود لشراء بنزين ولا مكان للنوم :

خرجا معا مترجلين بدون اى امتعه او اى شى لتركب الامه السياره الخاصه بها وتاخذ الابن معاها ليذهبوا الى لامكان فليس لديهم مكان ينامون فيه بعد طردهم من منزلهم الان لقد نفذ الوقود من السياره ايضا ولقد نسيت الام محفظه النقود بالمنزل فتسال الصبى هل معك اى نقود فيعرض الابن انا لدى صديق ممكن ان يقرضنا المال اعتمدى عليا ليذهب ليتحدث بالهاتف ثم يعود اطمئنى ياامى انه فى طريقه الى هنا الان … اخير خبر مفرح قالت الام

حاجه الام الى دخول الحمام :

حسنا ياصغيرى انتظر بالسياره انا بحاجه الى عمل حمام سريعا حسنا امى الحمام باخر هذا الممر تذهب الام ويظل الابن داخل السياره حيث ترى الام منظر حمام رقيع المستوى ليس على ماتعودت استعماله وراويته فى منزلها لقد نزل بها الحال الى هذا الامر

الام تدفع مقابل نقود الوقود :

وهيا بالحمام اذا بالباب يدق من انا صاحب ابنك يامدام ميتشل اريد ان ادخل كيف لك ان تدخل هنا انه الحمام استخدم المجاور او اغرب من هنا ولكن انا دفعت لك كثير من المال واريد ان استرد مقابل مادفعته الان ليس بيداه حيله فقد باعها ابنها مقابل قليل من الدولار ثمن الوقود كم اصبحت رخيصه

صاحب الابن مع الام فى الحمام:

توافق الام على ذلك فليس بيدها حيله فى وسط الليل مطروده من المنزل مع الابن الصغير بدون وقود بالسياره بدون مال فاذا بها تقبل بمجرد دخول قضيب الصغير فى مهبلها يقذف بسرعه كان قد تمنى ان يستمنى قبل فعله هذا معها لياخذ وقت اطول فى المضاجعه انتهى الام وخرجت ورفضت ان  تتكلم مع ابنها بالموضوع حتى انه سالها كيف كان هذا فكان اخرس ردا علي سواله

الوصول الى بيت عمته:

قادو السياره معا حتى وصلوا الى بيت عمته ليمكثوا هناك بعض الليالى حتى ايجاد حل او هدوء الاب ومحاوله التحدث معه تتصل العمه بالمنزل ليخبرها بان اختها قد خانته وانه مسكها ولكن لم يخبرها انه مسكها مع ابنها تدخل الغرفه لتحذر ابنها بان يبقى ماحدث بينها سرا لايعلمه احد ولا يجب ان يخبر به صديقتها او اختها فى الشقه الماكثون بها الان

نيك الام لابنها فى منزل العمه :

تسكر الام وتشرب الكثير لتنسى مامرت بها اليوم ومن نياك ابنها لها ومن معرفه زوجها بذلك ورويتهما معا وايضا مضاجعه صديق الابن بعدما دفع مقابل الوقود وايضا ان باعها ابنها لصديقه مقابل قله من الدولارات ها قد سكرت وزال عقلها وطلبت من ابنها مضاجعتها مره اخرى وبصوت عال خاف الابن من ان تسمع عمته فمارس معها الجنس وحين انتهى قذف على صدرها ليغرقها بقذفه الصغير وارتمت الام على الارض فاقده للوعى من الخمر

رويه العمه لقذف الابن على بزاز الام :

عندما سقطت الام على الارض جرت العمه لترى ماحدث فرات الابن تحت غطاء الفراش والام مرتميه على الارض نصف عاريه بلباس سكسى مثير سالت الابن بعض الاسئله وطلبت منه مساعدتها لنقلها على السرير ولكن عندما تعرفت على القذف على صدرها ادركت ماذا حصل وعندها شعور بالسخونه لتعود لتنهال من زبر الابن  وينتهى الجزء هنا الان اترككم مع الصور على موقع HEKYAT.PW

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*