قصص سكس عامه

قصص سكس نيك لذيذ بين سميرة و صديقها عاصي الجزء الثالث

54views

وبعد عدة دقائق صرخت و غنجت سميرة بقوة و قالت له : عاصي يلا نيكني هلأ نيكني بقوة هلأ هلأ احلى نيك لذيذ من كسي. مسك عاصي سميرة بشدة من بزازها ثم مسك زبه و بدأ يفرك به على شفرات كسها بقوة و شدة و بدأ يفرك بزنبورها برأس زبه و كان يمسك ببزها بشدة و هي تغنج و تقول له : آه حبيبي افرك الزنبور نيك الزنبور نيكه افركه بزبك بدي ياه هلأ . ثم مسك زبه و بدأ يفرك بفتحة كسها بشكل و هي من شدة المحنة بدأت تفرك بكسها و شفرات كسها و زنبورها بيديها حتى مسكت زبه و قالت لعاصي :  شايف الزب هاد بدي تفجر كسي فيه هلأ لا تستنى ارحمني مش قادرة استحمل . و ضعت سميرة زب عاصي على باب كسها و بدأ عاصي يدخل زبه قليلا و يخرجه قليلا في اشهى نيك لذيذ و هي ممحونة و فاتحة فمها و تغنج ، فقال عاصي : سميرة بدك أدخله كله ؟! . و بكل محنة صرخت سميرة : نيييييييييييييييييييييييكني بقوة هلأ . بدأ عاصي بتدخيل زبه أكثر فأكثر للداخل حتى دخل زبه كاملا داخل كسها و شعر شعورا غريبا حيث كان كسها يشد على زب عاصي و كأنه ينيكها و كسها يمص له زبه في احلى نيك لذيذ و ممتع ، مما جعله ينمحن بشدة و بدأ ينيك بقوة و يدخل زبه و يخرجه ، ثم قام برفع رجل سميرة اليسرى ووضعه على كتفه و بدأ يشد بفخدتها إليه يدخل زبه اكثر للداخل ، و هي تصرخ و تغنج بقوة و محنة : آخ اه ما احلى زبك ، بيجنن زبك بيجنن من زمان بدي تنيكني بهيك قوة يا عاصي ، وينك من زمان آآآآآآآه آآآآآآآآآه يا روحي لا توقف نيك يا عمري لا توقف انا احس اني في نيك لذيذ لم اجربه من قبل .  ثم نزل على بطنها و زبه في كسها و بدأ يمص في بزاز سميرة و هو ينيك بها بقوة و شدة و هي لا تقوى على قول شيء غير انها تغنج بشدة و محنة من شدة المحنة و النيك الجميل الذي ينيك بها عاصي بزبه الذي أدخله كاملا إلى كسها الذي كانت شفراته تشد على زبه و كان زنبور سميرة واقفا بشدة و كانت تفركه بيدها و باليد الأخرى كانت تضع إصبعها في طيز عاصي لكي ينيكها في نيك لذيذ أقوى ، ثم بدأ عمر يمسكك ببزازها و يشد عليهم بيديها للأسف ليدخل زبه أكثر  في كس سميرة ، ثم قال لها : سميرة وين حابة يجي ظهري ؟! ، أجابت بكل محنة : عبزازي حبيبي عبزازي لا تخلي و لا نقطة الا تيجي عالحلمات و بين البزاز ! . أخرج عاصي زبه بسرعة من كس سميرة و وجلس فوق بطنها و مسك زبه و سميرة فتحت بزازها و بدأ عاصي يدخل زبه بين بزازها و سميرة تشد على الزب ببزازها ، و بدأ يفرك زبه بالبزاز بشدة للأمام و الخلف و سميرة تلحس رأس زبه كلما ادخله بين البزاز و اقترب من رقبتها ، ثم صرخ عاصي فجأة و قال : سميرة راح يجي ظهري افتحي بزازك . و بدأ زبه بالقذف على بزاز سميرة بقوة و شدة و ملأ البزين و الرقبة و الحلمات حتى نزل القليل منه على صرتها و ملأ بطنها و بدأت سميرة تفرك بزازها به حتى ملأته بالكامل في نيك لذيذ جداو انطفأت محنتها و نامت في حضنه الليلة بأكملها .  

Leave a Response