قصص سكس محارم

قصص سكس سكس اجنبي مع فتاة انجليزية في تايلاندا حيث نكتها في شقتها

76views

في تلك العطلة الصيفية عشت اجمل سكس اجنبي مع فتاة انجليزية التقيتها لما كنت في رحلة سياحية الى تايلاندا و لاول مرة انيك فتاة اجنبية من اوروبا عيناها زرقاوين و شعرها اشقر و قد تعارفنا عن طريق الصدفة بعد ان وجدتها في مطعم تايلاندي تاكل طبق الاسماك. كانت عينها ساحرة و نظراتها براقة و هي تلبس بودي خفيف جدا تاكد بزازها الصغيرة تطل من تحط ابطها و انا لم اكن اعلم ان الاجنيات يعشق الزب العربي فبادرتها بتحية بلغة انجليزية صعيفة جدا فردت علي و هي تبتسم و علمت اني سائح اجنبي مثلها ثم سالتني من اين و حين اخبرتها ضحكت و قالت عربي و هي مندهشة و كانها فرحت و هي ايضا تحلم بالزب العربي و بسرعة جلست بجانبها و طلبت طبق اسماك يشبه طبقها و اكلنا سويا و اصرت ان تكون هي من يدفع ثمن الاكل ثم عرضت عليها جولة في خفيفة في بانكوك و كنت امشي معها انظر الى فخذها الابيض الذي كان يشهيني و انا اريد ان انيكها . و بعد ذلك اخبرتها اني اقيم في فندق هناك لم يكن يبعد عن اقامتها الا بحوالي ثلاث مائة متر و اعطيتها رقمي الخاص و كنا نتواصل عبر الفايبر و السكايب و رغم ان تواصلي بالانجليزية كان ضعيف الا اني اقنعتها و اوصلت لها الفكرة ان جسمها مليح و انا اريد ان انيك فتاة اوروبية شقراء كي اعيش سكس اجنبي ساخن مثل الذي اشاهده في افلام البورنو و التقينا في الليل في فندقي الذي كنت اقيم فيه و كانت هناك سهرة جميلة مع لمحات اسيوية و رقصات مثيرة و خلالها صعدنا و رقصنا على موسيقى كلاسيكية و لم اصدق حين احتضنتها و انا اشم رائحتها التي كانت تهيجني . و حتى اضعها امام الامر الواقع وضعت لها قبلة ساخنة في خدها و انا اعانقها و هذا حتى اعرف ان كانت تريد الزب و ممارسة الجنس معي لكنها فاجاتني حين اغمضت عينيها و اخرجت شفتيها و رفعت راسها وكانها تريد القول انها تريد قبلة على الفم و لم افوت الفرصة فقبلتها من الفم قبلة طويلة ساخنة جدا جعلت زبي ينتصب بطريقة مفضوحة و هنا امسكتها من يدها و طلبت منها ان تصعد معي الى الغرفة كي انيكها في سكس اجنبي اعيشه للمرة الاولى في حياتي . وصلنا الغرةف وبدات اقبلها و انا اعلم ان الاوروبيات يعشقن المداعبات الطويلة لانهن معتادات على رجال باردين ليس مثلنا نحن العرب الذين نحب ادخال ازبارنا بسرعة اثناء النيك و رغم ذلك لم استطع الصبر اكثر و انا ارى امامي اجمل فتاة رايتها في حياتي بجمالها و جمال جسمها و كل شيئ فيها كان جسمها جميل جدا و كله لحم صافي و طيزها تبدو صغيرة لكنها مدورة طرية جدا امام بزازها فكانت صغيرة لكنها مثل حبات التين بحيث لما قبلتها و اخرجت لها بزتها كنت ادخلها كلها في فمي لما ارضع و امص و كانت حلمتها مثل حبة عنب وردية طعمها كانه لحم بلا ملح و انا ارضع و امص في سكس اجنبي ساخن جدا و هي تتاوه و تتحسسني في كل مكان . ثم خلعنا ثيابنا و بدات المس لها طيزها و ادهشتني حين وضعت يديها على فلقتي طيزي و انا لست معتادا على ان يلمس احدهم طيزي لان العربيات لا تلمسن الاطياز ثم سخنت الامور بيننا اكثر في اروع سكس اجنبي مع الفتاة الانجليزية و وضعت زبي على كسها و كانت تقريبا في نفس طولي و زبي في مستوى كسها و بدفعة واحدة فقط دخل زبي بسرعة الى حرارة كسها الذي كان الماء يملءه و انا انيك و كسها ضيق جدا على زبي الكبير . و قد اعجبها زبي و هي تقول اه نايس فوك مي يو هاف نايس هارد كوك و كلماتها تهيجني لانني معتاد على سماع الكلمات بالعربية  ونيك الكس العربي و طرحتها على السرير و انا راكب فوقها و زبي يدخل و يخرج و هي عرقانة و تتغنج بطريقة مثيرة و ملهبة للشهوة و انا في كل مرة اعود الى تقبيلها و ادخال كل ثديها في فمي ثم طلبت مني ان انيكها بوضعية تعشقها و هي ان ارفعها بين يداي و تلف سيقانها على ظهري و كانت حقا طريقة ساخنة و الفتاة خفيفة جدا و رشقية لكن من شدة حلاوة الوضعية قذفت المني بمجرد ان ادخلت زبي في كسها الذي كان حار و ساخن جدا . و من شدة الشهوة نكتها ثلاث مرات كاملة في ذلك اليوم لتختفي في اليوم الموالي و تركتني اكمل الاسبوع المتبقي في رحلتي كله بالاستمناء على اسخن سكس اجنبي عشته مع الفتاة الانجليزية الجميلة  

Leave a Response